Tunisie des Lumières

تونس الأنوار

الصفحة الأساسية > عــربــية > القنديل > أين أنت يا انطونيو غرامشي

خواطر على ثقافة العنف والتعنيف

أين أنت يا انطونيو غرامشي

الأحد 16 أيار (مايو) 2021

نعيش منذ الأيام الاولى لثورة الحرية والكرامة - ولا ثورة البرويطة- اجواء من العنف بشتى انواعه في تونس وخارج البلاد٠ نرى يوميا صورا تقشعر منها الابدان ونسمع خواطر وخطابات سياسوية وأخلاقوية تغرقنا في فنون التعنيف والتعذيب والقصاص والقصاص المضاد والقصاص الالاهي ٠٠٠
هل العنف يبني الحضارات? هل بناها في التاريخ? هل عمليات الابادة الجماعية التي عاشتها البشرية - وتعيشها اليوم- نشأت من العدم ام انها نتيجة عمليات عنف وعنف مضاد بين الافراد تفاقمت واتسعت الى ان اصبحت عمليات ابادة جماعية بين الشعوب?
كيف تبلورت مفاهيم حقوق الانسان تاريخيا? كيف نفهم قيام الثورات المضادة? هل الثقافة القانونية كافية لفهم لب المنظومة الفكرية لحقوق الانسان? كيف نبني ثقافة جديدة بعيدة كل البعد عن ثقافة القصاص? كيف نفهم هذه الايام تنامي الفكر الفاشستي والنازي مثلا في اوروبا هذه المنطقة من العالم التي بلورت منظومة الفكر التنويري و مبادئ حقوق الإنسان ?
ماهو اللقاح الذي يمنع شعبنا من الانزلاق الى الثقافة البدائية وهو شعب ما زال يتمرس على ثقافة الحرية والكرامة ولم يرى بعد ثمار الديمقراطية?
هناك مجال واسع لنضال المجتمع المدني في هذا الميدان ودور المثقفين فيه دور استراتيجي اذا اردنا فعلا ان تكون بلادنا موطنا يطيب فيه العيش٠
اين انت يا انطونيو قرامشي?

مدونة على فايسبوك
توفيق كركر
2017-10-09